رواية عيون منصور للكاتب رياض جيرو.


فاز هذا الأسبوع الروائي الجزائري رياض جيرو، بجائزة الاكتشاف الأدبي في فرنسا لسنة 2019 ، عن روايته “عيون منصور” Les Yeux de Mansour الصادرة عن دار البرزخ بالجزائر. وقد سبق لروايته أن فازت كذلك بجائزة آسيا جبار سنة 2018.

هكذا يبدو رياض جيرو، الكاتب الجزائري الوحيد الذي أنقذ الأدب الجزائري والمغاربي الناطق بالفرنسية، من خيبة الخروج دون جائزة أدبية هذه السنة.

سيناريو رواية عيون منصور:

الرواية تدور أحداثها في السعودية، على لسان صديقين قدما من سوريا للعمل في الرياض، أحدهما اسمه منصور، يبدو ناجحا في أعماله هناك، يتجلى ذلك من خلال سيارته الفارهة وهو يقودها وسط المباني العصرية الشاهقة لمدينة الرياض، يُشار إلى منصور في الرواية على أنه أحد أحفاد الأمير عبد القادر.

سرعان ما ينفذ فيه الحكم بقطع رأسه وسط ساحة عمومية مكتظة بحشد من المتفرجين وهم يهتفون “قصّوه، قصّوه” Gassouh! gassouh!

أي اقطعوا رأسه، وهي اللازمة التي ستتكرر داخل المتن، وسيستخدمها الروائي مسوغا لإدانة التعصب الوهابي، والانتصار للإسلام الصوفي من خلال كتابات ومواقف الأمير عبد القادر، الذي سيخصص له مساحة واسعة في المتن، مسترجعا تاريخه الحافل بالمحبة والتسامح الديني. سيتذكر أيضا بعض أعلام الصوفية مثل الحلاج وعمر الخيام وابن عربي الذي ستدهشه أبياته الشهيرة والتي مطلعها :

“لقد صار قلبي قابلا لكل صورة…” وهي الأبيات التي سيضعها في النص باللغة العربية ويترجمها باللغة الفرنسية.

الصوفية في رواية عيون منصور:

الرواية سيفتتحها كذلك بأبيات لربيعة العدوية الشاعرة الصوفية الشهيرة، أوردها باللغة العربية وترجمها إلى الفرنسية يقول مطلعها: “الهي هدأت الأصوات وسكنت الحركات…” كما سينهى روايته بأبيات شعرية صوفية ترجمها للفرنسية، كان قد كتبها الأمير في دمشق سنة 1883.


“عيون منصور” Les Yeux de Mansour، رواية عميقة بثيمتها وناجحة في استرجاعها الجميل للتاريخ، واسقاطه على الحاضر، مانحا النص زخما سياسيا وفكريا؛ رواية تستحق القراءة، وتستحق الترجمة إلى اللغة العربية.

لقراءة المزيد حول الرواية, اضغط على الرابط في الاسفل:

https://www.el-massa.com/dz/

لقراءة المزيد من التحليلات الروائية: اضغط على الرابط:

https://art-analyse.com/category/%d9%83%d8%aa%d8%a8-%d9%88%d9%85%d8%a4%d9%84%d8%ba%d9%8a%d9%86/%d8%b1%d9%88%d8%a7%d9%8a%d8%a7%d8%aa/

writer by boudaoud amier

1 تعليق

  • يقول generic tofranil:

    My husband and i ended up being contented Chris could carry out his basic research by way of the ideas he came across from your own blog. It’s not at all simplistic just to always be giving away guidelines many others could have been making money from. And now we consider we’ve got the blog owner to appreciate because of that. All the explanations you’ve made, the easy blog menu, the friendships you aid to create – it’s all astounding, and it’s aiding our son and our family consider that that concept is awesome, and that’s exceptionally essential. Many thanks for all!

أترك تعليق